منتدى مدرسة عمربن عبدالعزيز- المرج-القاهرة

منتدى مدرسة عمربن عبدالعزيز- المرج-القاهرة


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
نرحب بكم فى منتدى مدرسة عمربن عبدالعزيز بالمرج
الإدارة / عادل معوض محمود / موسى محمود موسى
مدير المدرسة / عبدالشافى حسن محمد ***
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» شجرة مدرسة عمر بن عبد العزيز
الجمعة نوفمبر 06, 2015 7:34 am من طرف عادل معوض Admin

» الصف الخامس
الجمعة يوليو 13, 2012 7:14 am من طرف الحسيني

» : الحد الأدنى للأجور و«الأقصى
الإثنين مارس 05, 2012 8:08 pm من طرف عادل معوض Admin

» ملف الأمن والسلامة كامل
الأحد ديسمبر 25, 2011 3:14 pm من طرف عادل معوض Admin

» مخارج الحروف
الخميس نوفمبر 03, 2011 3:37 pm من طرف عادل معوض Admin

» تهنئه بالعام الدراسى الجديد
الأحد أكتوبر 23, 2011 11:48 am من طرف عادل معوض Admin

» فوازير*فوازير
الجمعة سبتمبر 30, 2011 7:48 pm من طرف ا/هدي عطا

» المحذوف من الرياضيات
الجمعة سبتمبر 30, 2011 7:45 pm من طرف ا/هدي عطا

» لعبة اللام الشمسية والقمرية
الجمعة سبتمبر 30, 2011 6:05 pm من طرف زييكس

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 مقالة تربوية بعنوان ( الطــرائـق والعــــولمــــــة )الجزء الثانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
على عبدالعليم
نائب المدير

نائب   المدير
avatar

رقم العضوية : 4
عدد المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: مقالة تربوية بعنوان ( الطــرائـق والعــــولمــــــة )الجزء الثانى   الإثنين أكتوبر 18, 2010 7:20 pm

- الطرائق الحديثة للتدريس
تتنوع طرق التدريس الحديثة تبعاً لتغير النظرة إلي طبيعة عملية التعليم فبعد أن كانت تعتمد على اللفظ والتسميع اتسعت لتشمل المستويات الإدراكية المعرفية مما يتطلب إيجابية المتعلم في التعليم بهدف إظهار قدرات المتعلمين الكامنة والارتقاء بها ، ولم تعد الطرائق التقليدية في التدريس تلائم الحياة المعاصرة ، ولذلك ظهرت نظريات تربوية عديدة تساعد على اكتساب العديد من المهارات العقلية والاجتماعية والحركية .


كما تعتبر الطرائق أهم عنصر من عناصر المنهج فهي ترتبط بالأهداف وبالمحتوى ارتباطاً وثيقاً، كما أنها تؤثر تأثيراً كبيراً في اختيار الأنشطة والوسائل التنظيمية الواجب استخدامها في العملية التعليمية. إن طرائق التدريس هي أكثر عناصر المنهج تحقيقاً للأهداف، لأنها هي التي تحدد دور كل من المعلم والمتعلم في العملية التعليمية، وهي التي تحدد الأساليب الواجب إتباعها والوسائل الواجب استخدامها والأنشطة الواجب القيام بها. وتنقسم طرائق التدريس إلى ثلاث مجموعات على النحو التالي: طرائق قائمة على جهد المعلم وحده، وطرائق قائمة على جهد المعلم والمتعلم، وطرق قائمة على جهد المتعلم ( 2 )



و في مرحلة التنفيذ يتجه التخطيط السليم إلى تحديد المواقف المتطلبة ويخطط لكل موقف مجموعة أهداف فرعية للأهداف الاستراتيجية مرتبطة بمتغيرات الموقف، ويوكل أمر كل موقف للقائمين بالتدريس. ولما كانت ظروف كل موقف تختلف عن ظروف الموقف الآخر صار التنفيذ مرهونا بالعوامل والمتغيرات في الموقف الآخر ، حينئذ يحتاج الأمر إلى تنوع الطرائق بحيث يناسب كل موقف طريقة أو طرائق لمجموعة المتغيرات والعوامل الموجودة في كل منها. أي أن الطريقة تراعي العوامل والمتغيرات الموجودة في الموقف التعليمي .( 7)

وعند تنفيذ الطريقة يحتاج المعلم استخدام نموذج تدريسي يناسب الموقف وكذا المدخل الذي يشد الانتباه والرغبة وحب الاستطلاع. وكلما ارتبط المدخل بظروف البيئة التي يعيش فيها المتعلم ، ومشكلاته واهتماماته ، كلما انخرط في العملية التعليمية بنشاط ودافعية.

- ماهية طرائق التدريس الحديثة وتعريفاتها :

طرائق التدريس الحديثة هي عبارة "عن سلسلة من الفعاليات المنظمة التي يديرها المعلم داخل حجرة الدراسة لتحقيق أهدافه" ، أي الكيفية التي ينظم بها المعلم المواقف التعليمية واستخدامه للوسائل والأنشطة المختلفة وفقاً لخطوات المواقف التعليمية المختلفة ووفقاً لخطوات منظمة لإكساب المتعلمين المعرفة والمهارات والاتجاهات المرغوبة .
وتعرف الطرائق بأنها " مجموعة من إجراءات التدريس المختارة سلفاً من قبل المعلم، والتي يخطط لاستخدامها عند تنفيذ التدريس، بما يحقق الاهداف التدريسية المرجوة بأقصى فعالية ممكنة في ضوء الإمكانيات المتاحة ،. أو هي " مجموع الأنشطة و الإجراءات غير التقليدية التي يقوم بها المعلم بالتعاون مع المتعلمين في مختلف المواقف التعليمية بهدف إكسابهم عدة خبرات تربوية لتظهر آثارها عليهم كمحصلة للعملية التربوية والتعليمية "

- المميزات العامة لطرائق التدريس الحديثة :

1-استقلال نشاط المتعلم ومنحه الفرصة للتفكير للحصول على المعلومات بنفسه .
2-تنوع الأنشطة لمواجهة الفروق الفردية بين المتعلمين أثناء التدريس .
3-تنمية قدرة المتعلمين على التفكير العلمي.
4-تدريب الحواس على الملاحظة كأساس لتنمية كافة قدرات العقل الاخري من تحليل واستنتاج وإصدار أحكام عند معالجة القضايا المختلفة .
5-تشجيع المتعلمين على الأخذ بروح العمل الجماعي.
- أنواع الطرائق الحـــديثة :

بعد تحليل الأدبيات التي كتبت عن طرائق التدريس الحديثة أتضح أن أهم الطرائق التي أشارت إليها غالبية المصادر تكمن في الاتى :-

1- الحقائب التعليمية :
تقوم هذه الطريقة على أساس تنظيم برامج الدراسة في صورة مجموعــة من النشاطات المكتوبة تتضمن الموضوعات والتطبيقات التي تعتبر النشاط مركزها وترتبط بها الحقــائق والمفاهيـم وألوان النشاط المختلفـة التي يمارسها المتعلمين والمعلم ، هـــذه النشاطات أو بمعنى أصح التطبيقات تعرض عملي داخل قاعة الدراسة ليستفيد منهــا المتعلمين.والحقيبة التعليمية هي : وحــدة تعليمية تعتمـــد على نظام التعلم الـذاتي وتوجه نشاط المتعلم ، بالإضافة إلى إنها تحتوى على مواد معرفية وتعليمية متنوعة مرتبطة بأهداف سلوكيــــة معززة باختبارات قبلية وبعدية وذاتية ، ومدعمة بنشاطات تعليمية متعددة تخــدم المحتوى العلمي للمقرر الدراسي " 0

2- طريقة Keller للتدريس

هي عبارة عن دراسة موجهــة من خلالهــا تعطى الدروس على أشكال وحـدات، والوحدات هي إما وحـــدة لخبرات تقوم على ميول المتعلمين وحاجـاتهم ومشكلاتهم التي تواجههم في الحياة دون إهمال للمــادة الدراسية أو وحــدة مادة تقوم على أساس المادة الدراسية التي تتناول مجالات المعرفة ، ويتم تحقيق ذلك داخل قاعــة الدراسة

3- طريقة Park Hurrist
هي عبارة عن دراسة ذاتية عن طريق مجموعة من الوحدات ، فيها يعتمد المتعلم كلياً على نفسه، حيث يذهب إلى معامل خاصة ليقوم بالتطبيق علماً بأن كل معمل يوجد به معلم للمساعدة ولا يعطى المتعلم وحدة أخرى حتى يتم الانتهاء من الوحدات السابقة، ومن عيوب هذه الطريقة إنها لا تراعي الفروق الفردية.

4- التعليم المبرمج

وهو تعليم ذاتي يسعىالمعلم فيه إلى وضع ضوابط على عملية التعليم وذلك بالتحكم في مجالات الخبرة التعليمية وتحديدها بعناية فائقة وترتيب تتابعها في مهارة ودقــة بحيث يقوم الطالب عن طريقهــا بتعليم نفسه بنفسه واكتشاف أخطائه وتصحيحها حتى يتم التعلم بحيث يصل المتعلم إلى المستوى المطلوب من الأداء .

5- طريقة الحاسب الآلي

وهي من الطرائق الحديثة في التدريس حيث يقـوم المعلم باصطحاب طلابـــه إلى معمل الحاسبات ليروا عن قرب كيف يمكنهم الاستفادة عمليـــاً من تشغيل الحاسب وتعلـم بعض الدروس عن طريق هذه الأجهزة . هذا إذا ما توفرت الأجهزة وتوفـر المعمل بكامل أدواته.
6- طريقة التدريس من خلال اللجان ( ورش العمل )

إحدى الطرائق الحديثة التي تعتمد على تقسيم المتعلمين إلى جماعات ، مع مراعـاة الفروق الفردية بينهم من جانب ، وبين الجماعات من جانب آخر.

7- طريقة المشروع :

إحدى طرائق التدريس الحديثــة والمتطورة المنفذة في البلاد المتقدمـة ولاسيما الولايات المتحدة ، وهى تقـوم على التفكير في المشروعات التي تثير اهتمامات الطلاب الشخصيـة ، وأهداف المنهج. تجمع هذه الطريقـة بين القراءة ، وبين الإطـلاع على المشروع والخبرة العلمية والممارسات النشطة التي يقوم بها الطلاب .
8- طريقة حل المشكلات :
من الطرائق التدريسية الشائعــة ، والمفيدة تربويا ، حيث تنمى عددا من المهارات بين الطلاب ، تنفذ هذه الطريقة مع الطلاب على شكل جماعات وأفـراد وفى كل المراحل ، مثلها مثل طريقة المشروع ، هدفها حل المشكلات التي تواجه الأفراد عن طريق تجزئة المشكلة إلى عناصرها المكونة لها ، ثم دراسة كل عنصر على حدة 0
9- التعليم الالكتروني :

يعد التعليم الالكتروني وسيلة من الوسائل التي تدعم العملية التعليمية وتحويلها من طـور التقليد إلى طور الإبداع والتفاعل وتنمية المهارات ، حيث يقدم أحدث الطرق في مجال التعليم والترقية بواسطة الكمبيوتر والانترنت للمؤسسات التعليمية والذي يتلاءم مع احتياجات أفـراد الأسرة والطالب من حيث :-

1- التفاعل مع أستاذ المادة بالصوت والصورة من خــلال عرض كامل للمحتوى العلمي

على الهواء مباشرة

2- السماح للمتعلم بمذاكرة محاضراته والتفاعل مع المحتوى العلمي من خــــلال شبكة

المعلومات بواسطة بيئة التعلم الذاتي .

أو هو شكل من أشكال التعليم عن بعد ، يمكن تعريفه بأنه طريقة للتعليم باستخدام آليات الاتصال الحديثة كالحاسب و الشبكات و الوسائط المتعددة وبوابات الإنترنت من أجل توصيل المعلومات للدارسين بأسرع وقت وأقل تكلفة وبصورة تمكن من إدارة العمليـة التعليمية وضبطها وقياس وتقييم أداء الدارسين.

** خصائص التعليم الالكتروني

1- توفير جميع وسائل التفاعل الحي بين المتعلم والمعلم .

2- تفاعل المعلم والمتعلم بالنقاش بواسطة المايك المتصل بالحاسب الشخصي .

3- تمكين المعلم من عمل استطلاع رأى لمدى تجارب المتعلمين مع محتوى المحاضرة

4- تمكين المعلم من عمل تقويم فوري .

5- يمكن للمعلم عمل جولة للمتعلمين لأحد المواقع التعليمية المتاحة على شبكة المعلومات .
- مزايا التعليم الإلكتروني :



1- تمكين الطالب من تلقي المادة العلمية بالأسلوب الذي يتناسب مع قدراته من خلال الطريقة المرئية أو المسموعة أو المقروءة .

2- مراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين و تمكينهم من إتمام عمليات التعليم في بيئات مناسبة لهم والتقدم حسب قدراتهم الذاتية.

3- تجاوز قيود المكان و الزمان في العملية التعليمية.

4- سهولة الوصول إلى المعلم حتى خارج أوقات العمل الرسمية.

5- إتاحة الفرصة للمتعلمين للتفاعل الفوري إلكترونيا فيما بينهم من جهة و بينهم وبين المعلم من جهة أخرى من خلال وسائل البريد الإلكتروني و مجالس النقاش و غرف الحوار.
- أنواع التعليم الالكتروني:



1- التعليم الالكتروني المتزامن:

وهو تعليم الكتروني يجتمع فيه المعلم مع الدارسين في آن واحد ليتم بينهم اتصال متزامن بالنص Chat، أو الصوت أو الفيديو.

2- التعليم الالكتروني غير المتزامن

وهو اتصال بين المعلم والدارس، فيه يمكن للمعلم من وضع مصادر مع خطة تدريس تقوم على الموقع التعليمي، ثم يدخل الطالب للموقع أي وقت ويتبع إرشادات المعلم في إتمام التعليم دون أن يكون هناك اتصال متزامن مع المعلم، ويتم التعليم الالكتروني باستخدام النمطيين في الغالب.

3- التعليم المدمج:

التعليم المدمج يشتمل على مجموعة من الوسائط التي يتم تصميمها لتكمل بعضها البعض، وبرنامج التعليم المدمج يمكن أن يشتمل على العديد من أدوات التعلم، مثل برمجيات التعلم ، المقررات المعتمدة على الانترنت، ومقررات التعلم الذاتي، كذلك يمزج التعليم الالكترونى أحداث متعددة معتمدة على النشاط تتضمن التعليم في الفصول التقليدية التي يلتقي فيها المعلم مع الطلاب وجها لوجه، والتعلم الذاتي فيه مزج بين التعليم المتزامن وغير المتزامن.

10- المقرر الالكتروني :

هو محتوى مقرر يوضع في كتاب الكتروني مختصرا لآلاف الأوراق والكلمات التي تظهر في شكل الكتاب التقليدي (الورقى) , يوضع المقرر الالكتروني في قرص صلب مدمج (CD) ، ولكي يحقق الكتاب الالكتروني الأهداف المرجوة يجب أن تتوافر فيه الخصائص التالية :

1- دقة المحتوى وسلامة العملية التعليمية .

2- استخدامــه لأنشطة تعليمية مناسبة .

3- التسلسل والتتابع المنطقي للمحتوى .

4- الاستخدام المناسب للألوان والأصوات .

5- إمكانيـــة نسخ أي جزء منـه .

6- أن يوفــــر تغذية راجعة للمتعلم .

- الخلاصة :

إن تغيير المناهج التعليمية وأدوات توصيل محتواها في عصر العولمة يتم من اجل العمل على خلق مجتمع يساير الانفجار المعلوماتى والتكنولوجي ، هذا لا يحدث إلا إذا حدث بصورة جدية ، وهذا يضع على عاتقنا أن لا نأخذ بالقوالب والأنماط الجاهزة خاصة في مجال تطوير التعليم ، بل يمكننا الأخذ والتواصل مع العالم المتقدم دون أن يؤثر ذلك على خصوصيتنا .

- خاتمــــة :

ختاما لقد نوهنا إلى بعض المصطلحات البارزة في هذه الدراسة حتى لا يكون مجرد كلام في ظلام وهى : - المنظور الوصفى للتعليم و العولمة ومفهومها في السياق التعليمي – تجويد العملية التعليمية - طرائق التدريس الحديثة التي ظهرت بوضوح في عصر العولمة ... . ولكن ذلك ليس نهاية المطاف فالطريق مازال طويلا والاجتهاد فيه عظيما ومن المهم إكمال المشوار حتى نهايته .

- مصادر التنوير

1- احمد الخطيب وآخرون : دليل البحث والتقويم التربوي ، دار المستقبل للنشر والتوزيع عمان ،

، الأردن ، 1985 ص 62

2- حلمي الوكيل ومحمود بشير : الاتجاهات الحديثة في تخطيط وتطوير مناهج المرحلـــــة الأولى

وزارة التربية والعليم ، القاهرة ، 1987 ، ص58

3 - خلف البحيرى : إدارة الاعتماد المهني لإعداد المعلم بالجامعات المصرية ، المؤتمـر العلمي لتطوير

أداء الجامعات العربيــة في ضوء معايير الجـودة ، جامعـــة عين شمس ،

شمس ديسمبر 2005 ص 201

4- سهام هارون : تحليل نظام مناهج التعليم الجامعي وما قبل التعليم الجامعي
/m417/11/2008 www.mmsec.com


5- شعبان حامد : اثر استخدام تكنولوجيا المعلومـــات والاتصال فى تحصيل طلاب الصف الثاني

موضوعات بيئية وجيولوجية ، بحث مقدم للمؤتمر بالمركز القومي للبحوث التربوية

والتنمية ، مايو 2003 ص 260

6- عبد الكريم بن صالح : العولمة واليات تطــوير المناهج وانعكاساتها على طـرائق وأساليب التدريس

.docs.ksu.edu.sa 17/11/2008

7- فؤاد قلادة : استراتيجيات وطرائق التدريس والنماذج التدريبية ، دار المعرفـة الجامعية ، القاهرة

، 1998 ، ص24

8- كوثر جميل : مناهج التعليم في عصر العولمـــة www.minshawi.com 17/11 /2008

9- مجدي عزيز : جهود الباحثين التربويين لتطوير التعليم أهي صرخة مبحوحـة تئن فى الظـــلام

، المؤتمر العلمي لتطوير أداء الجامعات العربيــة في ضوء معايير الجودة ، جامعة

عين شمس ديسمبر 2005 ص 99

10- محمد عابد : العولمة والهوية الثقافية ، مركز دراسات الوحدة العربية ، بيروت، 1998 ص300

11- محمود الناقة : مقدمة ، المؤتمر العلمي لتطوير مناهج التعليم في ضوء معايير الجودة ، جامعــة

عين شمس ، يوليو ،2007 ص ( ب)

12- مصطفى السايح : أدبيات البحث في تدريس التربية الرياضية ، دار الوفــاء لدنيا الطباعة والنشر ،

الطباعة والنشر ، فكتوريا ، الإسكندرية ، 2009

13- ديل روزيرو : العولمة وتأثيرها على التعليم ترجمة: فضل جبران،
- إسماعيل أبو نادي : http://mcc-palestine.com


الله الموفق




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عادل معوض Admin
المدير العام

المدير   العام
avatar

رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 280
تاريخ التسجيل : 27/09/2010
الموقع : http://omarschool.almountadaalarabi.com

مُساهمةموضوع: رد: مقالة تربوية بعنوان ( الطــرائـق والعــــولمــــــة )الجزء الثانى   الإثنين أكتوبر 18, 2010 8:18 pm

بارك الله فيك على مجهودك وتوضيحك لمواضعيك
ونشكرك انك تذكر المصادر والمراجع
انت دائما ممتاز يا استاذنا

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://omarschool.almountadaalarabi.com
 
مقالة تربوية بعنوان ( الطــرائـق والعــــولمــــــة )الجزء الثانى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة عمربن عبدالعزيز- المرج-القاهرة :: منتديات متنوعة :: تدريبات بالمدرسة-
انتقل الى: